تم نسخ النصتم نسخ العنوان
كيف يتخلص الشخص من حقوق العباد سواء كان مالا... - ابن عثيمينالسائل : كيف يتخلص الشخص من حقوق العباد، سواء كان مالاً أو غير ذلك ولم يستطع الوفاء به؟الشيخ : الجواب حقوق العباد إما مالية وإما بدنية فإن كانت تتعلّق ب...
العالم
طريقة البحث
كيف يتخلص الشخص من حقوق العباد سواء كان مالاً أو غير ذلك ولم يستطع الوفاء به ؟
الشيخ محمد بن صالح العثيمين
السائل : كيف يتخلص الشخص من حقوق العباد، سواء كان مالاً أو غير ذلك ولم يستطع الوفاء به؟

الشيخ : الجواب حقوق العباد إما مالية وإما بدنية فإن كانت تتعلّق ببدن الشخص فالتخلّص منها ألا يُمانع الإنسان من له الحق في أخذها منه فإذا وجب عليه قصاص في جرح أو في عضو من الأعضاء فالتخلّص من ذلك أن يمكّن من له الحق من الأخذ بالقصاص وأما إذا كانت مالية فإن التخلّص من ذلك أن يؤدي الحق إلى صاحبه فيؤدي المال إليه إن كان موجودا أو إلى ورثته إن كان معدوما فإن لم يكن له ورثة أدّى ذلك إلى بيت المال وبهذا يتخلّص منه أما إذا عجز عن أداء الحقوق إلى أهلها فإنه قد ثبت في الحديث عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه قال: "من أخذ أموال الناس يريد أداءها أدى الله عنه ومن أخذها يُريد إتلافها أتلفه الله" فإذا كان هذا الإنسان حريصا على الأداء ساعيا فيه ما أمكن ولكنه عجز وكان من نيّته أن يؤدي فإن الله تعالى يؤدّي عنه الحق لمن له الحق بمنّه وكرمه وتبقى ذمة هذا العاجز بريئة.
وأما من أخذ أموال الناس لا يريد أداءها وإنما يريد إتلافها عليهم وأكلها بالباطل فإن الله تعالى يُتلفه بالنقوص في أمواله وربما يُتلفه أيضا بالأخذ من حسناته كما جاء في الحديث عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه قال: "من تعدّون المفلس فيكم؟" قالوا: من لا درهم عنده ولا متاع قال: "المفلس من يأتي يوم القيامة بحسنات أمثال الجبال، ثم يأتي وقد ظلم هذا، وشتم هذا، وضرب هذا، وأخذ مال هذا، فيأخذ هذا من حسناته، وهذا من حسناته، فإن بقي من حسناته شيء، وإلا أخِذ من سيئاتهم فطرِح عليه، ثم طرِح في النار" .
وعلى المرء أن يتخلص من حقوق العباد مادام في زمن المهلة وأن يؤديها إليهم وألا يُماطل بها لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "مطْل الغني ظلم" . نعم.

السائل : السؤال الثاني في رسالة المستمع عوض عبد الوهاب يقول.

Webiste