تم نسخ النصتم نسخ العنوان
كلام الشيخ عن موقف المسلم مما قد يبتلى به من ق... - الالبانيالشيخ : يعني إلى آخره هدول مو مهيئين نفسيا للجهاد في سبيل الله حقًّا هذا الجهاد اللي معناه بيقولوا عنا في سوريا يحطو دمه بكفه المسلمون هدول مش مهيئين له...
العالم
طريقة البحث
كلام الشيخ عن موقف المسلم مما قد يبتلى به من قبل بعض الحكومات من حلق اللحية ونحو ذلك .
الشيخ محمد ناصر الالباني
الشيخ : يعني إلى آخره هدول مو مهيئين نفسيا للجهاد في سبيل الله حقًّا هذا الجهاد اللي معناه بيقولوا عنا في سوريا يحطو دمه بكفه المسلمون هدول مش مهيئين لهذا الجهاد بدليل أنه أقل فتنة وأقل محنة بدو يعصي ربه وهو يحلق لحيته مشان إيش ؟ مشان تكون أعماله التجارية ماشية خلي أعمالك التجارية ماشية وأنت متقي لله - عز وجل - وضع دائمًا نصب عينيك هذه الآية الكريمة { يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ } ؛ إذًا باختصار نحن لا نفتي أحدًا حتى من كان في الجيش هنا أنه يحلق لحيته وإذا كان هن يحلقوا له هن خلي يحلقوا له أما هو يحلق بيده لا لأنه إذا حلق بيده يكون عصى ربه أما إذا فعل به ذلك فليس فعله والله - عز وجل - سَيُثيبه خيرًا على صبره هكذا نقول أما من ابتلي بارتكاب محرم نقول له استفت نفسك الآية المعروفة : { إِلَّا مَا اضْطُرِرْتُمْ إِلَيْهِ } ، { حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ } إلى آخره مين يحكم أن هذا زيد مضطر وأكل حراما لحم الخنزير أو الميتة هو اللي بيحكم مش المفتي المفتي أعطاه الحكم سلفًا بناء على الآية الكريمة : { إِلَّا مَا اضْطُرِرْتُمْ إِلَيْهِ } لكن مين بدو يطبق الآية المفتي المفتي بيطبقها على نفسه إذا ما ابتلي لكن بدو يطبقو هو المسلم إذا المسلم معنى هذا الكلام أن كل مسلم لازم يكون عنده توعية إسلامية عامة بحيث إنه ما يجعل الحاجة ضرورة والضرورات تبيح المحظورات فبيبني حكم الضرورة على حكم الحاجة وهذا لا يجوز إذن نحن نفتي هكذا الضرورات تبيح المحظورات لكن هل هناك ضرورة لحلق اللحية لأي وجه من الوجوه لأي فتنة من الفتن ؟ الجواب لا ليه ؟ شو راح يساوي معك مثلما ساووا معك أو أكثر راح يعذبوك يستنطقوك يحبسوك إلى آخره بعدين إما أن تظل لا سمح الله مسجونا فكما قال - عليه السلام - : "إن أنت إلا أصبع دُميتِ - أو دَميتِ - ، وفي سبيل الله ما لقيتِ" وإلا كم يوم بيحبسوك بعدين يقولوا لك مع السلامة كما فعل معك أنت أما إذا كنت أنت نفسك مخالف الشريعة بسبب خروجك على ناس كما يقول المثل العامي : " عين ما بتقاوم مخرج " بتقولوا أنتم هيك شيء وإلا إيه ؟

السائل : تقريبًا نفسه .

الشيخ : تقريبًا .

السائل : جزاك الله خيرًا ، هو الآن يعني مصر في حد ذاتها المحافظات الصعيد الأربعة قنيا سوهاج أسيوط المنيا أصبحت ثكنات عسكرية على مداخلها والهجوم على الناس في البيوت الآن .

الشيخ : الله أكبر !

السائل : فجاتني رسالة أني ممنوع أنزل رسلتهم رسالة نازل الشهر ... فيقول ما تنزل الأمور بتبين لك إياها بعد ذلك ... قلت أنا نازل قال ... من المطار وبعدين بسألوا عنك هذا الشيء جربناه لكن أريد أن أحكي شيء أمام الإخوة بفضل الله - عز وجل - حدث معي يعني .
الحلبي : عشان المؤتمر اللي عقد في مصر .

السائل : الآن مصر في حد ذاتها عبارة عن شعلة نار في محافظات الصعيد عياذا بالله تقتيل الشرطة ... إن شكوا فيك كذلك الشيوخ ... الشرطة اغتيالات على الكماين و ...

الشيخ : هذا إسلامي هذا إسلام .

السائل : هذا ما يحدث .

الشيخ : الله أكبر .

السائل : الذي حدث معي شيخنا قبل هذه المرة أنه كان علي احتياط في الجيش أنا .

الشيخ : هناك .

السائل : في مصر نعم فبعد ما خرجت من الجيش بدأت ألتحي ووو أعرف الدين على قدر ما أستطيع وأطبق على نفسي بفضل الله - عز وجل - ما أستطيع أيضًا فقبل مرتين المفروض أنه الدولة مسكوني في المرة الأولى وخلوني عندهم ... خمسطاشر ساعة .

الشيخ : أنت إيش ؟

السائل : وأنا مروح من هون ...

الشيخ : أنت شو قالوا لك ؟

السائل : خلوني عندهم خمسطاشر ساعة .

الشيخ : أنت شو قالوا لك ؟

السائل : حجز مع التحقيق والشدة وإلى غير ذلك حتى إني قلت لهم اكتبوا لي إقرارا أني ممنوع أدخل مصر وأرجع من هون وأوقع عليه فروحت بعد خمسطاشر ساعة ... خمسطاشر ساعة عندهم وتعبان ... إلى غير ذلك كما تعلم لما وصلت إلى هناك كان جاني طلب الاحتياط أني أروح للجيش مرة ثانية وانتهى في فترة خمسطاشر ساعة ولو رحت إلى الجيش كان حلق اللحية لا بد منه وأنا في قلبي والله يعلم ذلك إني قلت لا أحلق لحيتي حتى يحلقوها هم فهذه فيها محاكمة عسكرية شيخنا أنك ما تروح هكذا ما يقبلوك يقول لك روح ويحطوك محاكمة عسكرية تسجن فيها سنة سنتين كما ... لهم وكما يروا هم .

الشيخ : الله أكبر .

السائل : فسبحان الله خلال خمسطاشر ساعة كان ربنا الله - سبحانه وتعالى - أزاح عني هذا الشيء كله .

الشيخ : ما شاء الله .

السائل : ... فقلت هذا تفضل من الله - عز وجل - رغم الذنوب عياذا بالله ... .

الشيخ : الحمد لله .

السائل : الحمد لله .

الشيخ : تؤذن .
الحلبي : إن شاء الله .

Webiste