تم نسخ النصتم نسخ العنوان
ما معنى قول عائشة رضي الله عنها : لو علم النبي... - الالبانيالسائل : عفوًا ، في حديث يرد في هذا الأمر ، تقول السيدة عائشة - رضي الله عنها - : " لو علم النبي - صلى الله عليه وسلم - ما أحدثت النساء بعده لَمَنَعَهنّ...
العالم
طريقة البحث
ما معنى قول عائشة رضي الله عنها : لو علم النبي صلى الله عليه وسلم ما أحدثت النساء بعده لمنعهن المساجد؟
الشيخ محمد ناصر الالباني
السائل : عفوًا ، في حديث يرد في هذا الأمر ، تقول السيدة عائشة - رضي الله عنها - : " لو علم النبي - صلى الله عليه وسلم - ما أحدثت النساء بعده لَمَنَعَهنَّ المساجد " ، طيب يعني أليس هذا ينطبق ؟

الشيخ : أوَّلًا : تسميتك لهذا حديثًا مع التسامح في التعبير لأنه ليس حديثًا .
الطالب : رواية .

الشيخ : لا ، هو أثر عن السيدة عائشة ؛ لأن الحديث عند الإطلاق هو الذي يعني يكون منسوبًا إلى الرسول - صلى الله عليه وآله وسلم - ، وهذا رأي للسيدة عائشة . ثانيًا : هل أنت تمنع النساء من الخروج في هذا الزمن إلى المساجد ؟

السائل : أنا لا أمنعهنَّ .

الشيخ : والسيدة عائشة تمنعهنَّ ؟

السائل : هي قالت هذا القول .

الشيخ : أنا ما أسألك أنت عرضت لي بالموضوع .

السائل : ما منعتهنَّ ، قالت : " لو علم النبي - صلى الله عليه وسلم - " .

الشيخ : لا تسرد الحديث ، أنا تعلَّمت اللغة منكم وعرفتها .
الطالب : ... العرب .

الشيخ : صار الوقت ؟
الطالب : عن إذنك شيخنا عشان المساجد بس .

الشيخ : طيب ، بأمان الله .
الطالب : السلام عليكم .

الشيخ : ونحن بكم لاحقون .
الطالب : السلام عليكم .

الشيخ : وعليكم السلام . نكمل ... .
الطالب : طيب السلام عليكم يا شيخ .

الشيخ : وعليكم السلام .

السائل : شيخ أبو عبد الرحمن رجل عنده عصارة .

الشيخ : الرجل كمان إمام ؟
الطالب : لست إماما ، طالب علم .

الشيخ : مش إنت ...
الطالب : اه ، نعم .

الشيخ : عبد الله اسمه ؟
الطالب : أبو عبد الله .

الشيخ : أبو عبد الله .
الطالب : محمد ...

الشيخ : طيب ، نريد نكمل الحديث معه .
الطالب : نحن ننقل له ، جيرانه .

الشيخ : طيب ، جزاك الله خير . تفضل .طيب ، تفضل .
الطالب : أكمل فضيلتك .

الشيخ : أنا أقول يا أخي أن قول السيدة عائشة هذا اجتهاد منها ، وأنا لا أقول بقولها ، أنا أقول كما يوحي كلامي السابق ، لو علم الرسول - صلى الله عليه وسلم - ما أحدث النساء بعده لمنعهن المساجد ، أنا أقول : لو رأى الرسول - عليه السلام - ما أحدث النساء بعده لم يمنعهن المساجد ، لكن لأمرهن بأنهن إذا خرجن إلى المساجد أن يخرجن متجلببات كما جاءت الآية الكريمة : { يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ } . أنا أقول هكذا ، ولذلك أقول للأخ أبو عبد الله سابقًا أنه في بحديث كذا ، أوَّلًا : هذا لا يعارض المنطق العلمي السابق الذي تحدثنا حوله : المصلحة ومتى تشرع ، ومتى لا تشرع ، لا يمكن أن يقضى على هذا التفصيل العلمي الصادر من شيخ الإسلام ابن تيمية الذي يكاد ، أقول : يكاد أن يكون أحاط بالشريعة علمًا ، لا يمكن أن يُقضى على هذا العلم وعلى هذا البيان بشطبة قلم أنه جاء في الحديث عن عائشة أنها قالت كذا وكذا ، لا ، هذا رأي للسيدة عائشة ، ويمكن أن يخالَف برأي آخر ، وقد ذكرته آنفًا ، وهو ... الشريعة أن الرسول - عليه السلام - ما يمنع النساء من الخروج إلى المساجد وهو القائل : "ائذنوا للنساء بالخروج إلى المساجد بالليل" . والآن يحضرني قصة لعلها تؤيد ما ذكرت آنفًا ، حديث أبي هريرة لما مرت به امرأة وريحها يعصف ، قال : " يا أمَة الله ، إلى أين ؟ قالت : إلى المسجد . فقال لها : ارجعي واغتسلي " . وذكر حديث لعلكم تذكرونه ؟
الطالب : "أيُّما امرأة استعطرت فخرجت قد زنت" .

الشيخ : لا ، مش هذا .
الطالب : "يا أمة الجبار" .

الشيخ : هو هذا .
الطالب : " يا أمة الجبار ، إلى أين تريدين ؟ قالت : المسجد . قال : وله تعطَّرت ؟ قالت : نعم . قال : ارجعي فاغتسلي ؛ فقد سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال كذا " .

الشيخ : فما منعها من الذهاب إلى المسجد .
الطالب : ... الآخرة .

الشيخ : نعم ؟
الطالب : ... الآخرة .

الشيخ : آ ، لكن أمرها أن تعود وتخرج بالطريقة المشروعة . هكذا الإسلام يجب أن يفهم في بعض المسائل التي تطرُؤ وتحدث ، وإلا أصابنا أوَّلًا ما أصاب اليهود والنصارى ، غيروا وبدلوا . ثانيًا ما أصاب بعض الفرق الإسلامية الذين أحدثوا في الإسلام بدعًا لا يمكن أن تُحصر ، ولا شك أن في اعتقادهم ، لا شك أن أكثر من أحدثوا هذه البدع نواياهم كانت سليمة ، نية التقرب إلى الله ، ولكن كما قلت آنفًا : " أوردها سعد وسعد مشتمل *** ما هكذا يا سعد تورد الإبل " تريد أن تتقرَّب إلى الله ، تتقرب إلى الله بما شرع الله وفي حدود ما سن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، سواء من الأصول والقواعد ، أو الأحكام الفروع . هذا كلامي .

Webiste